Text Size
Thursday, September 21, 2017

البابا فرنسيس مع مريم يحيا ابراهيم اسحق

التقى البابا فرنسيس في مقر إقامته ببيت القديسة مارتا بدولة حاضرة الفاتيكان المرأة السودانيةمريم يحيا ابراهيم اسحقوالتي كانت قد حُكمت بالإعدام بسبب ارتدادها عن الإسلام ووصلت إلى إيطاليا يوم الخميس 24/07/2014.

وأكد أن البابا استقبل مريم مع عائلتها المؤلفة من أربعة أفراد، وعبر لضيوفه عن قربه منهم وتوجه إليهم بالشكر على الشهادة القيمة والشجاعة لإيمانهم. كما شكرت عائلة مريم البابا فرنسيس على التعبير عن قربه منها، وعلى الصلوات التي رفعتها الكنيسة على نيتها، مع العديد من الأشخاص ذوي الإرادة الطيبة.

أن ثمة العديد من الأشخاص الذين يواجهون اليوم الاضطهادات هم بلا شك سينظرون إلى لقاء البابا فرنسيس مع الشابة السودانية مريم كتعبير عن قرب البابا منهم وصلاته من أجلهم.

أن البابا اختلى بالزوجين مدة ربع ساعة تقريبا، حيث تحدث إليهما بمساعدة أمين سره الخاص الذي قام بترجمة الحوار، وبحضور نائب وزيرة الخارجية الإيطالية السيد بيستيلّي الذي يساعد هذه العائلة السودانية على حل المشاكل المرتبطة بالهجرة.

mariamishak