Text Size
Saturday, September 23, 2017

Benvenuto! Papa Francesco بابا فرنسيس! أهلاً بك

بساطة  كلمته المجردة، واختياره لأسمه، يدلاننا، من خلال الصلاة وفقر القلب، على الطريق لاتّباع المسيح. 

الرب أعطانا وبسرعة البابا الجديد. لقد استمعنا بخوف الى اعلان اسم البابا، صلينا معه ونحن نتبع دعوته التي خرجت من أعماق قلبه: "أود أن أتوجه إليكم بطلب: قبل أن يبارك الأسقف الشعب، أطلب إليكم أن تصلوا إلى الرب لكي يباركني: صلاة الشعب لطلب البركة لأسقفه. فلنقم بصلاتكم لي بصمت.. "

لتكن مدرسة المسيحية عن يسوع المسيح في سنة الإيمان كالعلامة الأكثر وضوحاً عن التلمذة للمسيح ولخليفة بطرس البابا فرنسيس.

لنستمر بالصلاة له وللكنيسة، مدركين ان الوقوف أمام الرب هو أصل كل شهادة.

الرئيس

تيتزيانو سالاتة