Text Size
Wednesday, January 17, 2018

مريم هي نظرة الله الى كل واحد منا

الأم العذراء تنظر الينا كما نظر اليها الرب. فتاة الناصرة المتواضعة، ضئيلة في عيون العالم، ولكن مختارة وثمينة بالنسبة إلى الله. ترى في كل واحد منا وجه الشبه مع إبنها يسوع، بالرغم من إختلافنا! 

ولكن من يعرف ، أكثر منها، قدرة النعمة الإلهية؟  

من يعرف ، أكثر منها، أن لا مستحيل عند الرب، قادرة ان تميز الخير من الشر؟  

(بينيديكت السادس عشر

mariam reguard du dieu