Text Size
Monday, June 25, 2018

الفاتيكان تعتمد البالونات بدل طيور الحمام

نشر موقعbigstory.ap.org   مقالة لفرنسيس ديميليو بعنوان "يا محبّي الحَمام، ابتهجوا"! في التفاصيل أنّه ولسنوات مضت، كان الأولاد ينتظرون الأحد الأخير من شهر كانون الثاني المُكرّس للسلام، ليُطلقوا مع الحبر الأعظم حمامات السلام من ساحة القدّيس بطرس. لكنّ حمامَتي السنة الماضية تعرّضتا "لاعتداء" مزدوج من نورس وغراب، فتحوّل هذا التقليد الذي أطلقه القدّيس يوحنا بولس الثاني للفت الانتباه إلى الحاجة للسلام في العالم، إلى كارثة في العلاقات العامّة.

فجمعيّات حماية الحيوانات طلبت إلى البابا فرنسيس الذي اتّخذ اسم القدّيس فرنسيس الأسيزي المشهور بحبّه للحيوانات والعصافير، وضع حدّ لإطلاق طيور الحَمام، فيما شبّهت مجموعة أخرى إطلاق الحَمام بإصدار حكم إعدام عليها. ممّا دفع بحاضرة الفاتيكان إلى اعتماد إطلاق البالونات الملوّنة كرمز للسلام ابتداء من هذه السنة. وعندما أفلت الأولاد بالوناتهم في الساحة، قال قداسة البابا: "إليكم البالونات التي تشير إلى السلام". كما وتمّ إطلاق بالون حراريّ يحمل رسائل سلام خلال إلقاء أحد الأولاد كلمة عن السلام.

vaticabballoon